نموذج مثالي للتحليل الفني لسباق الحواجز ( 100 متر حواجز سيدات ) :

الكابتن أ سفاري سفيان

عن الألماني : جوهانس هيكالكمكس .

1- مقدمة:

إن النجاح في سباق 100 متر حواجز سيدات يعتمد على ما يتوفر لدى العداءة من متطلبات فنية و تقنية عالية , مثلما يحدث مع متسابقي 110 متر رجال , حيث يتميز السباق بوجود مراحل متشلسلة مترابطة بين الحركة المتكررة ( العدو ) و الحركة الغير متكررة ( تخطي الحواجز ) و ذلك بأعلى مستوى من السرعة , ولتحقيق الإتزان الأمثل خلال العدو بين الحواجز و تخطي الحاجز يجب توافر الأداء التكنيكي الصحيح . و هذا ليس فقط من خلال تخطي الحاجز بل خلال مسافة السباق بأكمله.

2-  المكونات التكنيكية (فن الأداء ) :

–       البدء

–       التسارع حتى الحاجز الأول

–       تخطي الحاجز .

–       مرحلة التحضير ( الإعداد ) .

–       مرحلة الإرتقاء .

–       مرحلة الطيران .

–       مرحلة الهبوط .

–       الجري بين الحواجز .

–       الجري حتى خط النهاية .

3-  عوامل الأداء:

–       الأداء الخاص للبدء المنخفض .

–       الإقتراب بسرعة عالية خلال مسافة تسارع قصيرة حتى الحاجز الأول .

–       أقصى سرعة ممكنة خلال مسافة التسارع حتى الحاجز الرابع و الخامس.

–       مستوى أداء عالي لتخطي الحاجز ( خطوة الحاجز ) مع فقد أقل مقدرا من السرعة.

–       الإنتقال الأمثل للجرى بعد تخطي الحاجز .

–       المحافظة على أعلى سرعة حتى الحاجز الأخير .

4- المعيار التكنيكي:

4-1 البدء:

–       بصفة عامة مثل البدء في العدو العادي .

–       الرجل الخلفية ( الإرتقاء) توضع على الكعب الأمامي .

–       مكان وضع مكعب البدء يعتمد على الخصائص الفردية لطول خطوة العداءة ( و يمكن وضع مكعب البدء الى الخلف قليلا عن وضع العادي ) .

شكل رقم ( 01  ) .

2-4 التسارع الى الحاجز الأول :

–       أقصى تسارع الى الحاجز الأول .

–       أداء ثماني خطوات حتى الحاجز الأول .

–       إن زيادة السرعة لها إعتبارات محدودة ( المسافة للحاجز الأول 13 متر ) .

–       تزداد طول الخطوات تدريجيا حتى الخطوة السابعة.

–       إن الإعداد لتخطي الحاجز يتم بتقصير طول الخطوة الثامنة بمقدار من 5 الى 15 سنتمتر .

–       تتم إستقامة الجذع مبكرا إبتداءا من الخطوة الرابعة و الخامسة بالإندفاع الى الأمام .

–       وضع الجرى العالى يتم أمام الحاجز .

–       لمس الأرض بنشاط بإستخدام مشط القدم .

–       نموذج خطوات الجرى أثناء مرحلة التسارع ( أنظر الشكل رقم 2 و 3 ) .

شكل رقم ( 02 ) .

شكل رقم ( 03 )  .

4-3 تخطي الحاجز :

–       فقد أقل من مقدرا السرعة.

–       مسار طيران مركز ثقل الجسم يكون أفقيا بقدر الإمكان .

–       تخطي الحاجز يكون منخفضا و سريعا بقدر ما يمكن.

–       الإنتقال بفعالية الى الجرى ما بين الحواجز .

–       طول خطوة تخطي الحاجز وفقا للمقاييس التالية ( أنظر الشكل رقم 4 ).

شكل رقم ( 04 ) .

4-3-1 فترة التحضير:

–       إن منحنى الطيران لمركز ثقل الجسم يمكن أن يكون أفقيا فقط إذا كانت نقطة مركز ثقل الجسم مرتفعة أثناء لحظة ترك الأرض.

–       الدفع من نقطة الإرتقاء الصحيحة أمام الحاجز ( 1,90 الى 2,00 متر ) .

–       الرجل الخلفية أسفل نقطة مركز ثقل الجسم.

–       تتحرك قصبة الرجل الحرة بنشاط الى أسفل الأرداف ( برد فعل شديد للخلف ) .

–       الإنتقال بإنسيابية من العدو الى تخطي الحاجز .

شكل رقم ( 05 ) .

4-3-2 مرحلة الإرتقاء :

–       الإرتقاء بمشط القدم للرجل الخلفية .

–       إمتداد رجل الإرتقاء بكاملها .

–       رفع ركبة الرجل الحرة ( الفخذ يكون أفقيا ) .

–       المقعدة تتجه الى الأمام و لأعلى .

–       الدفع بقوة من الرجل الخلفية ( هجوم على الحاجز ) .

شكل رقم ( 06  ) .

4-3-3 مرحلة الطيران:

–       يتحرك كعب الرجل الأمامية سريعا الى الحاجز بنشاط الى أعلى بدون توتر ثم الى أسفل .

–       أن حركة العداءة للرجل الامامية يجب أن لا تكون متوترة .

–       أن يكون مسار حركة مركز الثقل أفقيا.

–       يجب أن تتحرك الرجل الأمامية الى الحاجز بسرعة و في خط مستقيم .

–       المحافظة على أن يكون الجذع في وضع العدو.

–       تبدأ حركة ترك الحاجز بدوران القدم و الركبة الى الخارج ( الرجل الخلفية ) .

–       أثناء مرور الرجل الخلفية فوق الحاجز يكون مفصلي الركبة و رسغ القدم في زاوية قائمة.

–       تكون حركة الذراعين معاكسين لحركة الرجلين.

–       الذراع الأمامية تكون نشيطة و تتحرك الى الخلف حول الرجل الخلفية .

شكل رقم ( 07 و 08  ) .

4-3-4 مرحلة الهبوط:

–       المحافظة على شكل وضع الجسم العالى .

–       إبتداء حركة الفخذ .

–       بسط حركة الرجل الأمامية لحظة هبوطها على الأرض ( عدم خفض مركز الثقل ).

–       الهبوط على مشط القدم .

–       رفع ركبة الرجل الخلفية لتقود الحركة ( لأعلى و الى الامام ) .

–       ساق الرجل الخلفية لا تتأرجح الى الأمام .

–       المحافظة على حالة شد الجسم .

–       يكون هناك فقدان للسرعة أقل .

–       التحول السريع للعدو ( أنظر الشكل رقم  08 ).

4-4 الجري بين الحواجز :

–       ثلاث خطوات عدو ( ليس أكثر أو أقل, خطوات سريعة ).

–       العدو بين الحواجز بأسرع ما يمكن .

–       الجرى على أمشاط القدمين .

–        رفع الركبتين أثناء الجرى .

–       إرتفاع مستوى سرعة الخطوة .

–       المحافظة على ميل الجذع أماما .

–       تضييق حركة الذراع و زيادة سرعة حركتها .

–       التحول المناسب من تخطي الحاجز الى العدو بين الحواجز .

–       زيادة طول الخطوة الأولى و تقصير الخطوة الثالثة, لإعداد لتخطي الحاجز التالي.

–       بين طول الخطوات بين الحواجز . أنظر الشكل رقم ( 09 ).

4-5 الجرى الى خط النهاية :

–       أقصى سرعة الى خط النهاية .

–       و وضوح حركة ميل الجسم الى الامام ( بالإرتقاء أماما ) ( أنظر الشكل رقم 10  ) .

5-  منحنى السرعة في سباق 100 متر حواجز سيدات :

يبين الشكل رقم (  11  )  ثلاث منحنيات للسرعة , المنحنى الأول هو للعداءة ( يورديليكا دونكوفا )  من بلغاريا و ذلك في نهائي دورة سيول للألعاب الأولمبية سنة 1988 ميلادية و قد فازت بالسباق بتوقيت قدره ( 12,38 ثانية ) , و المنحنى الثاني للعداءة ( كولديا زاذكيوسكي ) من جمهورية ألمانيا و ذلك في بطولة ألمانيا الدولية سنة 1987 و التى حققت فيها زمننا قدره ( 12,80 ثانية ) , أما المنحنى الثالث فهو للعداء ( بريجت وولف ) من ألمانيا الديمقراطية و ذلك ببطولة أوروبا للناشئين و حققت فيها زمن قدره ( 13,70 ثانية ) و التى فازت ببطولة ألمانيا للناشئين سنة 1986 , وهذا يعبر عن ثلاثة مستويات للأداء ( مستوى عالمي , ممتاز , ممتاز من الناشئين ) .

شكل رقم (  11 ): منحنيات السرعة لثلاث مستويات من الأداء ( مستوى عالمي , ممتاز , ممتاز من الناشئين ) .

Comments are closed.