إرشيف شهر يناير, 2016

أسس و قواعد التدريب الرياضي الحديث .

الأربعاء, 27 يناير, 2016

أ- سفاري سفيان .

sefianeseffari@gmail.com

عضو الاكاديمية العراقية للرياضة .

- عضو الاتحاد الدولى لأكاديميات كرة القدم .
-
عضو الاكاديمية الدولية لتكنولوجيا الرياضة بالسويد .
-
الامين العام المركز العربي لمدربي الألعاب الرياضية الاكاديمية الدولية لتكنولوجيا الرياضة بالسويد
-
عضو المنظمة السويدية الدولية للعلوم الرياضية .


- مقدمة :

سوف نتكلم عن أراء البروفيسور الروسي ( يوري فيركوشانسكي ) حول منهجية العملية التدريبية و العوامل التى تميزها في الوقت الراهن أنه هناك و التى كانت حقيقة و مازالت الي يومنا هذا تشكل المرجع المثالي في عملية التخطيط و البرمجة التدريبية في مختلف التخصصات الرياضية و التى إمتازات بتقريب عقدين من البحوث في المختبرات العلمية و الميدانية الروسية و الاتحاد السفياتي سابقا حيث يذكر البروفيسور الروسي ( يوري فيركوشانسكي)  :
- أنه هناك ثلاثة عوامل تميز الوضع الراهن لمنهجية نظام التدريب الرياضي :


-1- هناك إحتمال لإكتشافات جديدة في نظم و طرق و أساليب التدريب الرياضي ، حيث أن وسائل التدريب الأصلية ( القديمة ) مردودها و نتائجها منخفضة جدا الآن في الوقت الراهن . و حيث أنه هناك العديد من الوسائل التدريبية الفعالة التي أكتشفت حتى الان. و أن أفضل طريقة لتحسين النتائج تأتي من أسلوب و نظام التدريبي المستخدم لذالك .
-2- أن حجم الأحمال التدريبية التى تم الوصول إليها قد تحققت بالكامل و التى وصلت الى الحد الأن من المعقولية , حيث اليوم الرياضيين المحترفين متوسط حجم تدريباتهم يصل الى حوالي 8 ساعات يوميا، و من2-4 مرات خلال اليوم، و التى تكون قريبة من 1700 ساعة في السنة , و حيث أنه من المستحيل تماما تصور أي زيادة أخرى في حجم هذه الحمولة التدريبية. و منه ينبغي أن نبحث عن نماذج تدريبية أخرى التي تضمن الإستخدام أكثر عقلانية لهذه الأحمال التدريبية المسلطة على جسم هؤلاء الرياضيين على مدى دورة السنة.
-3- حيث اليوم أنه هناك ميل لزيادة شدة الأداء و المجهود التدريبي للرياضي وهذا لزيادة فاعلية العملية التدريبية، وخاصة بالنسبة للرياضي من الدرجة الأولى. حيث أنها وسيلة لا بد من إستخدامها بعناية فائقة وفقا لتأهيل الرياضيين و مستوى المتوصل لهم و مستوى تأهبهم و إستعداداتهم والجدول الزمني للمسابقات.”
و من هذه العوامل الثلاثة المذكورة أعلا يقترح البروفيسور الروسي ( يوري فيركوشانسكي ) و هي عبارة عن دراسات و تجارب معملية و ميدانية على الابطال الرياضيين الروس و الذين بدورهم حققوا نتائج و أرقام عالمية و أولمبية باهرة حتى أنه هناك أرقام قياسية صامدة حتى الأن .
حيث قسم هذه الدراسات الى ثلاثة فروع و هي :
-1- تدريبات القوة الخاصة ( Special Strength Training ) .
-2- الإعداد البدني الخاص (SPP) ( Special Physical Preparation ) .
-3- البرمجة التدريبية ( Programming of Training ) .


حيث يقول البروفيسور ( يوري فيركوشانسكي ) :
” و منه نقترح عليكم طريقة التي يمكن أن تقدم حلا لهذه المشاكل التدريبية الراهنة :
-1- تدريبات القوة الخاصة ( Special Strength Training ) :


- نماذج من قدرة قوة و وسائل و طرق تدريبها .
- مبدأ الديناميكية المتبادلة بين تمارين القوة و تمارين الرئيسية بالمنافسة .
- طريقة و أسلوب طريقة الصادمة( Shock Method ) أو المفهوم الجديد تدريبات القوة الإرتدادية لتحسين قوة الإنفجارية و قدرة العضلات على رد فعل الأداء لجسم الرياضي (ما يسمى التدريب Plyometric) .
- نظام و وسائل التدريب : و هي كيفية دمج وسائل التدريبية ( التمارين ) بين بعضها البعض من أجل تحسين قدرة الإنفجارية (طريقة المترافقة” conjugate method ” و المتعاقبة المتجاورة ” contiguous method “) .
- مفهوم إمكانية ممارسة التدريب الرياضي بنظام الاقتراني- المتسلسل ( Conjugate-Sequence System ) .
-2- الإعداد البدني الخاص (SPP) ( Special Physical Preparation ) :


- المبادئ المنهجية .
- الوسائل والأساليب التدريبية .
- تنظيم عملية التحضير البدني الخاص .
- الإعداد البدني الخاص في سباقات التحمل و الألعاب الفرقية المختلفة ( كرة القدم , سلة , كرة اليد و كرة الطائرة …..ألخ ) .
- الطريقة الممتازة ( Supermethods ) من التحضير البدني الخاص .
-3- البرمجة التدريبية ( Programming of Training ) :


- برمجة التدريب: منها عملية متقدمة من تصميم التدريب و التخطيط الرياضي .
- الاختلافات بين مفهوم البرمجة ومفهوم التخطيط السنوى و المرحلي للتدريب الرياضي ( Periodization ) .
- طريقة تنظيم الأحمال التدريبة بأسلوب الإقتراني و تتابع تنظيم و هيكل الأحمال التدريبية .
- نظام تدريب بالكتلة: هو النموذج الأساسي لبناء برنامج دورة تدريبية سنوية للرياضيين على مستوى عالي .
- دورة تدريبية سنوية: و منها نماذج لمختلف الألعاب الرياضية .
حول المفهوم المطروح و الذي هو بالعوامل الثلاثة المذكورة أعلاه ومنها إقترح لها ثلاثة محاور كبيرة لحل هذه المشكلة الراهنة حاليا من مجال علوم الرياضة و علم التدريب الرياضي خاصة و هي :
-1- تدريبات القوة الخاصة ( Special Strength Training ) .
-2- الإعداد البدني الخاص (SPP) ( Special Physical Preparation ) .
-3- البرمجة التدريبية ( Programming of Training ) .


وقد جزء هذه المراحل الى فروع كثيرة من علوم الرياضة منها العلوم البيولوجية الطبية , وعلوم التكيف و تأقلم لأجسام الرياضيين و هذا يعد تأثيرها بالحمولات التدريبية المختلفة باشكال متنوعة من الشدة و الأحجام التدريبية و مختلفة الوسائل ( تمارين ) التدريبية المستعملة و مختلف أساليب التدريب الرياضي القديمة و الحديثة المبتكرة من طرفه أو من طرف علماء الرياضة الأخرين , بحيث سوف نذكر بعض الدراسات المعملية و الميدانية لهذا العالم الروسي حلو المحاور الكبيرة التى سطرها حول أسس وقواعد التى تميز الوضع الراهن لمنهجية نظام التدريب الرياضي .
حولما ذكرناه أنفا حول المحاور الكبيرة الذي أسسها و إقترحها البروفيسور : يوري فيركوشانسكي , فهي جدة متشعبة و لها فروع كثيرة و ذات مفاهيم جديدة في علوم الرياضة و علم التدريب الرياضي , حقيقة الحمد لله فهناك تقريبا أربعة أو خمس مواضيع لهذا العالم الروسي في منتدى الاكاديمية و في المدونة العلمية الاكاديمية و على الصفحة الأولي لموقع الأكاديمية و هي مترجمة و مكثفة من طرف استاذنا الفاضل الدكتور أثير محمد صبري الجميلي و لشخصنا نحن و و للفهم الموضوع جيدا أرجوا من قراء هذا الموضوع الرجوع إليها و الإستفادة منها .
في هذه المداخلة سوف نتحدث عن المحور الأول و هو :
-أ- تدريبات القوة الخاصة ( Special Strength Training )  :


-1- نماذج من قدرة قوة و وسائل و طرق تدريبها .
-2- مبدأ الديناميكية المتبادلة بين تمارين القوة و تمارين الرئيسية بالمنافسة .
-3- طريقة و أسلوب طريقة الصادمة( Shock Method ) أو المفهوم الجديد تدريبات القوة الإرتدادية لتحسين قوة الإنفجارية و قدرة العضلات على رد فعل الأداء لجسم الرياضي (ما يسمى التدريب Plyometric) .
-4- نظام و وسائل التدريب : و هي كيفية دمج وسائل التدريبية ( التمارين ) بين بعضها البعض من أجل تحسين قدرة الإنفجارية
(طريقة المترافقة و المتعاقبة المتجاورة ) .
-5- مفهوم إمكانية ممارسة التدريب الرياضي بنظام الاقتراني- المتسلسل .

حيث أن تدريبات القوة الخاصة :

طريقة التدريب بالصدمة ( Shock Method ) و هو المفهوم الحالي تدريبات القوة الإرتدادية (ما يسمى التدريب Plyometric) سابقا :
-1- ما هي طريقة التدريب بالصدمة ( تدريبات القوة الإرتدادية ) (ما يسمى التدريب Plyometric) :
- كيف تأثر هذه الطريقة على القوة الإنفجارية و القدرة على رد الفعل من طرف أجسام الرياضيين.
- كيفية إستخدام أسلوب الصدمة ( القوة الإرتدادية ) في تدريب مختلف التخصصات الرياضية.
وفي هذا المجال له عدة محاضرات و هي :
المحاضرة الأول بعنوان : هل تمارين القفز العميق مفيدة ؟
المحاضرة الثانية بعنوان : أسلوب الصدمة ( القوة الإرتدادية ) في عملية تنمية القوة الإنفجارية .
المحاضرة الثالثة بعنوان : طريقة صدمة ( القوة الإرتدادية ) لتطوير القوة الإنفجارية في تدريب لاعبي الهوكي .
المحاضرة الرابعة بعنوان : تأثير أسلوب الصدمة ( القوة الإرتدادية ) على معلمات التخطيط الكهربائي للعضلات للحركة الإنفجارية .
-2- أسس تدريب القوة العضلية للرياضيين :
- هيكل و تخطيط تدريبات قدرة القوة الإنفجارية و أساليب لتقييم ذلك.
- أسس إعداد البدني في صيغتها النهائية لتطوير المكونات المختلفة لقدرة القوة العضلية.
وفي هذا المجال له عدة محاضرات و هي :
المحاضرة الأول بعنوان : تدريبات قدرة الوثب و القفز : الهيكل التدريبي و خصوصيتها.
المحاضرة الثانية بعنوان : مكونات والهيكل الوظيفي للقدرة الإنفجارية للإنسان .
المحاضرة الثالثة بعنوان : تدريبات الشباب البناء الوظيفي لعنصر قدرة قوة المميزة بالسرعة .
المحاضرة الرابعة بعنوان : طريقة لتقييم قدرة القوة المميزة بالسرعة .
-3- تدريبات القوة الخاصة في الألعاب الرياضيةالتى تتميز بعنصر البدني القوة المميزة بالسرعة:
وفي هذا المجال له عدة محاضرات و هي :
المحاضرة الأول بعنوان : تحسين نظام التدريبي لرياضي النخبة في رياضات “القوة المميزة بالسرعة ” .
المحاضرة الثانية بعنوان : تأثير أولية الإنقباضات العضلية السريعة بطريقة الإيزومترية ( isometric ) على عنصر القوة المميزة بالسرعة .
المحاضرة الثالثة بعنوان : تطوير القوة العضلية الخاصة في فعاليات و رياضات ” القوة المميزة بالسرعة ” .
-4- تدريب رياضي فعاليات القفز و الوثب :
- كيفية إستخدام وسائل التدريبية ( تمارين) في نظام تدريبي متكامل و متسق .
- المبادئ الأساسية لإدخال الوسائل ( تمارين ) في النظام تدريبات رياضي فعاليات القفز و الوثب ( نظام الإقتراني المتسلسل).
وفي هذا المجال له عدة محاضرات و هي :
المحاضرة الأول بعنوان : كيفية تحضير الرياضيين نخبة الجامعة الرياضية .
المحاضرة الثانية بعنوان : كيفية إمكانية تحقيق مسافة 18 متر في فعالية الوثب الثلاثي .
المحاضرة الثالثة بعنوان : تدريبات الأثقال لرياضي فعالية الوثب الثلاثي .
المحاضرة الرابعة بعنوان : تدريبات للمبتدئين في فعالية القفز العالي .
المحاضرة الخامسة بعنوان : آفاق تحضيرات عنصر القوة المميزة بالسرعة لفعالية الوثب العالي .
-5- الجوانب البيوميكانيكية لتدريبات القوة الخاصة :
وفي هذا المجال له عدة محاضرات و هي :
المحاضرة الأول بعنوان : هيكل الديناميكة الحركية من الإجراءات الحركية المعقدة.
المحاضرة الثانية بعنوان : بعض خصوصيات أداء الحركي عند الإنسان .
المحاضرة الثالثة بعنوان : دراسة تكنيك ( فن الاداء )و هيكل الديناميكية الحركية للرياضي بإستخدام طريقة إحصائية و التحليل متعدد الخصائص .
المحور الثاني و هو :
-ب- الإعداد البدني الخاص (SPP) ( Special Physical Preparation ) :

-1- أسس إعداد البدني الخاص :

- دور تمارين الاثقال و الأوزان في الحالة التدريبية:
- التحمل العضلي الطرفي : الطرق الألية و التدريبية .
- البرمجة التدريبية للقوة العضلية و الأحكام و أسس التدريبية لها .
و له في ذلك عدة محاضرات منها :
-1- مشاكل التدريب على القدرة البدنية ( التحمل ) .
-2- طريقة التقييم الجهد الإيرادي لعنصر السرعة على مدى طول إنحناء الركبة .
-3- تمارين بالأوزان و الاثقال و التى هي وسائل ( تمارين ) متخصصة للإعداد البدني .
-4- قدرة البدنية ( التحمل ) حسب ما يحدده عامل سرعة الحركة في منافسات جري المسافات الطويلة .
-5- التعجيل الحركي و تزايدة السرعة .
-6- مبادئ التنظيم العقلاني للعمليات التدريبية التى تهدف الى تطوير عنصر السرعة .
-2- إعداد البدني الخاص و تطبيقه على مختلف التخصصات الرياضية :
- الهيكل التدريبي لعنصر القدرة العضلية الإنفجارية و أساليب تقيمها .
- أسس الإعداد البدني في صيغتها النهائية لتطوير مكونات مختلفة من عنصر قدرة القوة العضلية .
و له في ذلك عدة محاضرات منها :
-1- ديناميكية تقنية حركة ضرب و معالم القدرة البدنية القوة المميزة بالسرعة للملاكمين الشباب .
-2- برمجة دائرة تدريبية سنوية من التحضير البدني الخاص للاعبي الهوكي .
-3- تدريبات لقدرة البدنية التحمل الخاص على مستوى عالي للاعبي الهوكي .
-4- تدريبات السرعة للرياضيين ذو المستوى العالي .
-5- ميزات الألعاب العشرية الخاصة .
-3- جوانب الميكانيكا الحيوية للتحضير البدني الخاص :
- هيكل الديناميكية الحركية من التمارين التنافسية الرئيسية كنقطة مشيرة إلى إنشاء أهداف التدريب من التحضير البدني الخاص (مستوى الحالة البدنية ).
و له في ذلك عدة محاضرات منها :
-1- هيكل الديناميكة الحركية من الإجراءات الحركية المعقدة.
-2- دراسة تكنيك ( فن الاداء )و هيكل الديناميكية الحركية للرياضي بإستخدام طريقة إحصائية و التحليل متعدد الخصائص .
-3- بعض خصوصيات أداء الحركي عند الإنسان .
المحور الثالث و هو :
المحور المهم في هذه المداخلة و حسب رأينا في بناء العملية التدريبي و تنظيم مختلف الوسائل و الطرق التدريبية و ترتيب مختلف الأحمال التدريبة المسلطة على أجسام الرياضيين للخروج بمنتوج و أداء مثالي و ذو مستوى عالى لهؤلاء الابطال في مختلف التخصصات الرياضية في المحافل الدولية و هو :
-جـ- البرمجة التدريبية ( Programming of Training ) :

-1- التكيف الفسيولوجي” قوانين “، فإنه هو العامل الحاسم لتحقيق نتائج المثالية للعملية التدريبية :
-أ- دوره في العملية التدريب و هذا بما يلي:
- آلية التعويض المثالي (Supercompensation) .
- خصائص و أنواع آليات التكيف و تأقلم لجسم الرياضي مختلف الاحمال التدريبية.
-ب- مدى إحتياطات التكيف و تأقلم لجسم الإنسان.
و له في ذلك عدة محاضرات منها :
-1- بعض القواعد حول التكيف للرياضيين على المدى الطويل للأحمال االتدريبية .
-2- مفاهيم تقريبية لقاعدة منهجية التصميم و التخطيط للتدريب الرياضي .
- البرمجة التدريبية :


- هي عملية متقدمة من تصميم و التخطيط للتدريب ( عن طريق الأنشطة ” تمارين ” , ملاحظة النقاط الوظيفية الحيوية لجسم الإنسان ) .
- هي عملية لتطوير تكنيك ( فن الأداء) الرياضي ( حسب وجهة النظر لنقاط النتائج الرياضية ) .
-ب- الإختلافات بين مفهوم البرمجة ومفهوم ( Periodization ) التخطيط السنوى و المرحلي للتدريب الرياضي .
و له في ذلك عدة محاضرات و منها :
-1- بعض الفرضيات لإدارة مثلى لمهارة العملية التدريبية .
-2- القواعد (القوانين) في عملية تطوير و تنمية الإتقان ( تكنيك ) في الرياضة .
-3- النهج النظري والمنهجي لإدارة العملية التدريبية .
-4- إدارة العملية التدريبية في دائرة تدريبية لسنة ميلادية واحدة ( year cycle ) .
-5- مشاكل الموضعية للنظرية الحديثة لمنهجية التدريب الرياضي .
-6- أهم الملامح العلمية لنظرية التدريب الرياضي .
-7- تنظيم العمليات التدريبية .
-8- مهارات البرمجة و الإعداد لعملية التدريبية .
-3- نماذج لتطوير العمليات التدريبية :
-أ- العناصر الأساسية لبناء و هيكلة النماذج التدريبية:
- أثر الأحمال التدريبية للقوة العضلية المتأخر على المدى الطويل .
- دمج أنواع مختلفة من الأحمال التدريبية بطريقة النظام التدريبي الإقتراني المتسلسل (نظام بلوك) (Block System).
-ب-مبادئ لتخطيط الأحمال التدريبية في دائرة تدريبية لسنة ميلادية واحدة ( year cycle ) و دائرة تدريبية صغرى ( microcycle ).
-ج- دائرة تدريبية لسنة ميلادية واحدة ( year cycle ) : نماذج لمختلف التخصصات الرياضية .
و له في ذلك عدة محاضرات منها :
-1- بعض القواعد حول ديناميكية لإعداد و تنمية القوة المميزة بالسرعة و هذا لعدة سنوات .
-2- القانون الأساسي لحالة نموذج رياضي في دائرة تدريبية لسنة ميلادية واحدة ( year cycle ) و دوره في إدارة العملية التدريبية .
-3- نموذج للقوة المميزة بالسرعة في تحضيرات في فعالية و منافسة رمي القرص للسيدات .
-4- أثر الأحمال التدريبية للقوة العضلية المتأخر على المدى الطويل .
-5- بعض القواعد التكيف و تأقلم على المدى الطويل للمخزون البدني للرياضيين .
-6- النظام التدريبي في دائرة تدريبية لسنة ميلادية واحدة لعدائي جري المسافة المتوسطة .
-7- مبادئ تنظيم التدريبات في دائرة تدريبية لسنة ميلادية واحدة للرياضيين ذوي المستوى العالي .
-8- مبادئ تنظيم التدريب لرياضي الأداء العالي .
-9- المشاكل الراهنة للنظرية الحديثة و منهجية التدريب الرياضي .

إستراتيجية التعلم المتمازج

الأربعاء, 27 يناير, 2016

إستراتيجية التعلم المتمازج

دكتور/ عصام الدين شعبان على حسن

استاذ مشارك بقسم التربية البدنية  – جامعة أم القرى – المملكة العربية السعودية

أصبح من الضروري مواكبة التغيرات السريعة الناجمة عن التقدم العلمي والتكنولوجي وتقنية المعلومات لمواجهة المشكلات التي قد تنجم عنها مثل كثرة المعلومات وزيادة عدد المتعلمين ونقص المعلمين وبعد المسافات، وقد أدت هذه التغيرات إلى ظهور أنماط وطرائق عديدة للتعليم والتعلم، وحاجة المتعلم لبيئات غنية متعددة المصادر للبحث والتطوير الذاتي، ومن ذلك ظهور التعلم المتمازج الذى يعمل على تلبية الحاجات المتنوعة للمتعلم، كما أنه يساعد على التعلم التعاوني الفعال، ومساعدة المعلم والطالب في توفير بيئة تعليمية جذابة من خلال استخدام التقنية الحديثة وتكنولوجيا المعلومات والشبكة العنكبوتية في التدريس دون التخلي عن الواقع التعليمي المعتاد، والذى يتميز باختصار الوقت والجهد والتكلفة مما يؤدي إلى تحسين نوعية العملية التعليمية. ولما كانت الغاية من التعلم المتمازج هو أن يكون ارتكازه على الطلاب، اذن فالعمل يتحدد بنقاط للتوجيه، وبنوعية المهارة المطلوب أداؤها وبالمعايير التي يقاس بموجبها مدى صحة أو خطأ المؤدي في أداء المهارة، فضلاً عن أن هذه التحديدات ترسم للملاحظ حدود عمله فلا يتجاوزها ولا يتصرف على وفق هواه، ومن جهة ثانية فإن تحديد عمل الملاحظ يتيح للمعلم أن يراقب سير العملية التعليمية بشكل واضح ويعرف مواطن الخلل فيتدخل مباشرةً ويوجه الملاحظ ويطلب منه التصحيح الفوري لأي أداء غير صحيح.

إستراتيجية التعلم المتمازج